?>

درة تنعي جدتها بكلمات حزينة: كنت أتمنى رؤيتك

Written by on November 10, 2021

درة تنعي جدتها بكلمات حزينة: كنت أتمنى رؤيتك

درة تنعي جدتها بكلمات حزينة: كنت أتمنى رؤيتك

أعلنت #الفنانة #التونسية درة وفاة جدتها وقامت بنعيها برسالة مؤثرة عبر حساباتها على #مواقع_التواصل_الاجتماعي .

مع نشر صور نادرة لها من طفولتها في #تونس برفقة جدتها وقالت إنها كانت تتمنى أن تحصل على فرصة لرؤيتها قبل الرحيل .

درة نعت جدتها عبر خاصية الاستوري بحسابها على انستغرام قائلة: كم تمنيت أن أراك أنظر لوجهك الجميل .

كنت أريد أن أحتضنك ولو لآخر مرة أستمع إلى كلماتك الطيبة والحنينة مرة أخيرة يا أمي صوفي لا أصدق كنت أظن أنك خالدة كجمالك”.

درة تنعي جدتها بكلمات حزينة: كنت أتمنى رؤيتك

درة – الصورة من حسابها على انستغرام

وتابعت درة قائلة: كان نفسى أسمَّعك عزف البيانو بطريقتك ولو لمرة أخيرة .

كان نفسى أودعك وأشوف ضحكتك الحلوة ولو لو لو آخر مرة.. أحبك وأحزن بعمق .. لله يا جميلتى لله أو وداعا جدتى رحمكِ الله .. الله يرحمها ويدخلها فسيح جنّاته .

درة تنعي جدتها بكلمات حزينة: كنت أتمنى رؤيتك
 الصورة من حساب درة على انستغرام

درة تنعي جدتها بكلمات حزينة: كنت أتمنى رؤيتك

يذكر أن درة احتفلت مؤخرا بنجاح مسلسلها الأخير حكاية “غالية” والتي ناقشت قضية الزواج عبر الانترنت .

وكشفت درة للمرة الأولى عن قصص عاطفية مرت بها قبل الاستقرار في مصر وقالت إن أحد المعجبين في تونس تم القاء القبض عليه ودخل السجن بعد إصراره على الزواج منها .

وأوضحت درة أثناء استضافتها وصناع حكاية “غالية” في برنامج معكم منى الشاذلي” على قناة cbc أن فكرة المسلسل جذبتها في البداية حيث شعرت أنها جديدة على الدراما المصرية ولم تقدم من قبل .

وأكدت درة أنه من حق أي شخص لا يستطيع العيش مع الطرف الآخر ألا يُكمل الحياة معه .

مشددة على أن هناك بالفعل قصص حب نشأت “أونلاين” ونجحت، وهناك نماذج أخرى فشلت .

أشارت درة إلى إنها كانت في فترة من فترات حياتها لا تمانع في أن تعيش قصة حب مع شخص ما أون لاين .

إلا أن التعارف الإلكتروني مجرد مرحلة من مراحل العلاقة وفى المرحلة التالية يجب أن تراه في الواقع .

تابعت: “مش هينفع أعرفه على النت وهتجوزه مستحيل ممكن تبقى مجرد مرحلة أو الخطوات الأولى أو جزء من الموضوع .

ويجب أن تكون هناك مرحلة تعارف حقيقية فيما بعد ومينفعش شخص هتعيشى معاه تحت سقف واحد بمعرفة سطحية من ورا الشاشة لأن كل واحد ورا الشاشة هيبين أحسن ما عنده”.

حزينة: كنت أتمنى رؤيتك

درة تنعي جدتها بكلمات حزينة: كنت أتمنى رؤيتك

أضافت :” أكون حزينة جدًا عندما أكون موجودة في مكان معين وكل الناس ماسكين الموبايل وبيلعبوا فيه .

وبرا بيخصصوا وقت للموبايل ولازم يكون فيه علاقة حقيقية بين الناس حتى لا نزداد عزلة .

وهناك سوء استخدام من بعض الناس لوسائل التكنولوجيا الحديثة ويجب أن يكون هناك اعتدال كبير في استخدامها”.


Reader's opinions

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *



Current track

Title

Artist