كاميرات الشرطة تكشف “أكاذيب” زوجة جوني ديب السابقة… “لتقديم حقيقة لا تُدحَض”

Written by on April 17, 2021

أفاد الممثل #جوني_ديب (57 عاماً) أنّ شهادات عناصر الشرطة الجديدة ولقطات الكاميرات الجسدية “تثبت” كذب أمبير هيرد حول الشجار الذي أنهى زواجهما الذي دام لمدة 18 شهراً. قدمت هيرد وحلفاؤها أدلّة في قضايا قانونية عدّة، تفيد بأنّ ديب ألقى بهاتفٍ على وجهها وحطّم مطبخهما خلال شجارهما الشهير في أيار 2016. لكنّ المحامين الذين يدافعون عن الممثل يزعمون أنّ الصور المروّعة للأضرار، بما في ذلك الشمعدانات المكسورة والزجاج المتناثر على الأرض والنبيذ الأحمر الذي لطّخ الجدران والسجاد، تتعارض تماماً مع إفادات الشرطة. 

 وأفاد موقع “الدايلي ميل” البريطاني أنّ أربعة ضباط مختلفين من شرطة لوس أنجلس زاروا الشقة الأنيقة التي تقع في قلب مدينة لوس أنجلس في غضون ساعتين بعد أن اتصل أصدقاء هيرد بالشرطة مرّتين عن طريق الخطأ. أعطى الشرطيان الأوليان إفادات جديدة خلال الشهر الماضي، وكرّرا أنهما فتّشا الشّقة التي تقدّر بـ1.5 مليون دولار، لكنهما لم يريا أي إصابات أو تخريب أو دليل وقوع جريمة. تكشف كاميراتهم الجسدية عن رواق أنيق يؤدّي إلى مطبخ وصالون أنيقين مزيّنين بالزهور وأكوام الكتب والعديد من الشموع والشمعدانات. ويبدو أنّ الضباط لم يرصدوا أي شيء مريب، ولا علامات واضحة على التلف أو الفوضى أو تلطيخ الأرضيات أو السجاد في مقاطع الفيديو التي تبلغ مدتها ثلاث دقائق ونصف دقيقة. 

 ويقول آدم والدمان محامي ديب: “إن اللقطات تثبت أنه لم يكن هناك أي تخريب على الإ#طلاق، وأنه لا يمكن الوثوق برواية هيرد عن تلك الليلة”. مُنع ديب في آذار من تقديم استئناف ضد حكم المحكمة العليا الذي يدينه بالاعتداء على زوجته السابقة، وزعم محاموه أنّه “يتطلّع إلى تقديم الحقيقة التي لا تُدحض” إلى محكمة تشهير أميركية. واضطر الممثل إلى دفع 861 ألف دولار كرسوم قانونية بعد خسارته محاكمة التشهير الأولى، ويتوجّب علية الآن دفع رسوم أكبر للتكاليف والأضرار بعد الحكم. بالإضافة إلى إنفاقه الملايين، خسر الممثل أيضاً دوره في فيلم “Fantastic Beasts” بعد الحكم، ومن المحتمل أن يخسر المزيد من الأدوار وفرص العمل في المستقبل بسبب الضرر الذي لحق بسمعته. 


Reader's opinions

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *



Current track

Title

Artist